روحاني: الاحتجاجات بإيران ليست اقتصادية فحسب…..وواشنطن تتوقع استمرارها

اعترف الرئيس الإيراني حسن روحاني، أمس الإثنين، أن الاحتجاجات التي عمت إيران مؤخراً ليست لأسباب اقتصادية فحسب، في وقت توقعت واشنطن استمرارها.

ونقلت وكالة "تسنيم” الإخبارية عن روحاني قوله "سيكون تحريفا (للأحداث)، وكذلك صفعة للشعب الإيراني، القول إن مطالبه كانت اقتصادية فقط”،مضيفا "الشعب له مطالب اقتصادية وسياسية واجتماعية”

في غضون ذلك، توقعت وكالة الاستخبارات المركزية الأميركية (سي آي إيه) استمرار التظاهرات الاحتجاجية في إيران. وقال مدير الوكالة مايك بومبيو، إن التظاهرات لم تنته وسنستمر في رؤية الشعب الإيراني يثور.

ونفى بومبيو في مقابلة على قناة "فوكس نيوز”، الإتهامات بضلوع وكالته في حركة الاحتجاج التي شهدتها إيران، لافتا إلى أن "هذا ليس صحيحا، إنه الشعب الإيراني هو الذي أحدثها”.

وتشهد الجمهورية الإيرانية احتجاجات شعبية، منذ أواخر العام الماضي، ضد النظام الحاكم، "بسبب تردي الأوضاع المعيشية وتدخل إيران في شؤون الدول الإقليمية، ما خلف نحو 24 قتيل وأكثر من ألف جريح.




عدد القراءات‌‌ 275

PM:01:17:09/01/2018